منتدى نور الايمان( غايتك للجنه قد جمعتنا المحبه فى الله فمن يفرقنا)
اهلا بكم اعضائنا وزوارنا ..... المنتدى نور بتواجدكم معنا ... مع أرق تحياتى للجميع .... نور الايمان

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ليهود امه ظالمه وتاريخ مظلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تامر عطيه



عدد المساهمات : 149
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: ليهود امه ظالمه وتاريخ مظلم   الإثنين 19 يوليو - 10:19

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد،
مقدمة:
الحديث فيها عن اهتمام القرآن بالكلام عن هذه الأمة الظالمة وتاريخها المظلم كثيرا، حتى أنها أكثر الأمم الظالمة التي تحدث عنها القرآن، وذلك لعظيم جرمها في حق ربها، وأنبيائها، والأمم من حولها، وها هي أبرز صفاتها.
1- تحريفهم كلام الله:
- قال -تعالى-: (مِنَ الَّذِينَ هَادُوا يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيّاً بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْناً فِي الدِّينِ... )(النساء:46).
- وقال -تعالى-: (أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُؤْمِنُوا لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلامَ اللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ)(البقرة:75).
- وقال -تعالى-: (فَبِمَا نَقْضِهِمْ مِيثَاقَهُمْ لَعَنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَنَسُوا حَظّاً مِمَّا ذُكِّرُوا بِهِ وَلا تَزَالُ تَطَّلِعُ عَلَى خَائِنَةٍ مِنْهُمْ إِلا قَلِيلاً مِنْهُمْ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ)(المائدة:13).

2- قتلهم الأنبياء:
- قال -تعالى-: (وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ)(البقرة:61).
- وقال -تعالى-: (لَقَدْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرائيلَ وَأَرْسَلْنَا إِلَيْهِمْ رُسُلاً كُلَّمَا جَاءَهُمْ رَسُولٌ بِمَا لا تَهْوَى أَنْفُسُهُمْ فَرِيقاً كَذَّبُوا وَفَرِيقاً يَقْتُلُونَ)(المائدة:70).
- محاولة قتل النبي -صلى الله عليه وسلم- في بني النضير بإلقاء الحجر عليه، ودس السم له في الشاة يوم خيبر.
- تفاخرهم بأنهم قتلوا المسيح -عليه السلام-؛ قال الله -تعالى-: (وَبِكُفْرِهِمْ وَقَوْلِهِمْ عَلَى مَرْيَمَ بُهْتَاناً عَظِيماً . وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ... )(النساء:156-157).
- يحسن ذكر بعض افتراءاتهم في حق الأنبياء من باب فضح عقيدتهم الفاسدة.

3- سوء أدبهم مع الله:
- نسبوا لله الفقر (لَقَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ فَقِيرٌ وَنَحْنُ أَغْنِيَاءُ سَنَكْتُبُ مَا قَالُوا وَقَتْلَهُمُ الأَنْبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ وَنَقُولُ ذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ)(آل عمران:181).
- نسبوا لله البخل (وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللَّهِ مَغْلُولَةٌ غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ وَلُعِنُوا بِمَا قَالُوا بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ يُنْفِقُ كَيْفَ يَشَاءُ... )(المائدة:64).
- سوء القول عن ذكر ربهم (ادْعُ لَنَا رَبَّكَ)، (فَاذْهَبْ أَنْتَ وَرَبُّكَ).

4- أكثر أهل الأرض عداوة للإسلام والمسلمين:
- قال الله -تعالى-: (لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا... )(المائدة:82).
- وقال -تعالى-: (وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ... )(البقرة:120).
- وقال -تعالى: (وَدَّ كَثِيرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّاراً حَسَداً مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ... )(البقرة:109).

5- لا يحافظون على معاهدة ولا اتفاق:
- قال الله -تعالى-: (أَو َكُلَّمَا عَاهَدُوا عَهْداً نَبَذَهُ فَرِيقٌ مِنْهُمْ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يُؤْمِنُونَ)(البقرة:100).
- وقال -تعالى-: (فَبِمَا نَقْضِهِمْ مِيثَاقَهُمْ لَعَنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً... )(المائدة:13).
- وقال -تعالى-: (فَبِمَا نَقْضِهِمْ مِيثَاقَهُمْ وَكُفْرِهِمْ بِآيَاتِ اللَّهِ وَقَتْلِهِمُ الأَنْبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ...)(النساء:155).
- نقضهم العهود مع النبي -صلى الله عليه وسلم- المرة تلو المرة (بنو قينقاع - بنو النضير - بنو قريظة - خيبر).

6- أهل إفساد في الأرض:
- قال -تعالى-: (كُلَّمَا أَوْقَدُوا نَاراً لِلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللَّهُ)(المائدة:64).
- وقال -تعالى-: (وَلا يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّى يَرُدُّوكُمْ عَنْ دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُوا... )(البقرة:217).
- محاولة تفريق (الأوس والخزرج) قبل الإسلام وبعد الإسلام، ونزول قوله -تعالى-: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تُطِيعُوا فَرِيقاً مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ يَرُدُّوكُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ كَافِرِينَ... ) إلى قوله: (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا... )(آل عمران:100-103).
- تقطيع أوصال الدول الإسلامية، والفصائل الفلسطينية في هذا الزمان.
- الإشارة إلى بناء المستوطنات وغيرها، مع بيان أن القوة التي يتظاهرون بها الآن إنما هي من ضعف المسلمين أنفسهم، وصدق النبي -صلى الله عليه وسلم- في قوله: (يُوشِكُ الأُمَمُ أَنْ تَدَاعَى عَلَيْكُمْ كَمَا تَدَاعَى الأَكَلَةُ إِلَى قَصْعَتِهَا. فَقَالَ قَائِلٌ: وَمِنْ قِلَّةٍ نَحْنُ يَوْمَئِذٍ؟ قَالَ: بَلْ أَنْتُمْ يَوْمَئِذٍ كَثِيرٌ وَلَكِنَّكُمْ غُثَاءٌ كَغُثَاءِ السَّيْلِ وَلَيَنْزِعَنَّ اللَّهُ مِنْ صُدُورِ عَدُوِّكُمُ الْمَهَابَةَ مِنْكُمْ وَلَيَقْذِفَنَّ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمُ الْوَهَنَ. فَقَالَ قَائِلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَا الْوَهَنُ؟ قَالَ: حُبُّ الدُّنْيَا وَكَرَاهِيَةُ الْمَوْتِ) رواه أبو داود، وصححه الألباني.

7- أهل جبن وخور وتفرق:
- قال -تعالى-: (وَلَتَجِدَنَّهُمْ أَحْرَصَ النَّاسِ عَلَى حَيَاةٍ... )(البقرة:96).
- قال -تعالى-: (لا يُقَاتِلُونَكُمْ جَمِيعاً إِلا فِي قُرىً مُحَصَّنَةٍ أَوْ مِنْ وَرَاءِ جُدُرٍ... )(الحشر:14)
- وقال -تعالى-: (بَأْسُهُمْ بَيْنَهُمْ شَدِيدٌ تَحْسَبُهُمْ جَمِيعاً وَقُلُوبُهُمْ شَتَّى... )(الحشر:14).
- وقال -تعالى-: (وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ... )(المائدة:64).
- وقال -تعالى-: (قَالُوا يَا مُوسَى إِنَّ فِيهَا قَوْماً جَبَّارِينَ وَإِنَّا لَنْ نَدْخُلَهَا حَتَّى يَخْرُجُوا مِنْهَا فَإِنْ يَخْرُجُوا مِنْهَا فَإِنَّا دَاخِلُونَ)(المائدة:22).
- يحسن ذكر بعض المواقف المعاصرة أثناء الانتفاضة في فلسطين، وهروب الجنود المدججين بالسلاح من أطفال الحجارة!!

8- كلمة لأهل غزة:
- صبرا فالعاقبة لأهل الإيمان (قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ اسْتَعِينُوا بِاللَّهِ وَاصْبِرُوا إِنَّ الأَرْضَ لِلَّهِ يُورِثُهَا مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ... )(الأعراف:128).
- خزائن الله أعظم من حصارهم (أَمْ عِنْدَهُمْ خَزَائِنُ رَحْمَةِ رَبِّكَ الْعَزِيزِ الْوَهَّابِ . أَمْ لَهُمْ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَلْيَرْتَقُوا فِي الأَسْبَابِ . جُنْدٌ مَا هُنَالِكَ مَهْزُومٌ مِنَ الأَحْزَابِ)(صّ:9-11).
- اصبروا كما صبر المؤمنون من قبلكم (وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ . وَنُمَكِّنَ لَهُمْ فِي الأَرْضِ وَنُرِيَ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا مِنْهُمْ مَا كَانُوا يَحْذَرُونَ)(القصص5-6).
اللهم أنج المستضعفين من المسلمين في فلسطين وفي كل مكان، وانصر دينك وكتابك وعبادك المؤمنين، واهزم الكفرة أعداء الدين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
asma39

avatar

عدد المساهمات : 600
تاريخ التسجيل : 19/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: ليهود امه ظالمه وتاريخ مظلم   الإثنين 19 يوليو - 14:56

عسى الصراط ممشاكم
و الكوثر مسقاكم
و الفردوس مكانكم
و رؤيه الرحمان مناكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ليهود امه ظالمه وتاريخ مظلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور الايمان( غايتك للجنه قد جمعتنا المحبه فى الله فمن يفرقنا) :: بيت نور الايمان العام :: فلسطين فى القلب-
انتقل الى: